منتدى العلويون للعلوم والمعرفة والثقافة

منتدى العلويون للعلوم والمعرفة والثقافة

المنتدى العلوي للمعرفة و العلوم و الفائدة و الحوار و التعارف


    الشاعر سام يوسف صالح

    شاطر

    اسعد يوسف

    عدد المساهمات : 3
    تاريخ التسجيل : 25/02/2013

    الشاعر سام يوسف صالح

    مُساهمة  اسعد يوسف في 25/2/2013, 12:12 pm

    حَدا بقلبي إلى عينيكِ ياأملي
    غُنْجٌ سقيمُ الغِوى يغفو بِهِ أَجلي

    ياخمرةً تَلْقَفُ الأوجاعَ نَشْوتُها
    مالاتِّزانِ سروري فيكِ مِنْ خَلَلِ

    ثَغْرٌ حَرامٌ ولي مِنْ طِيْبِ قُبْلتِهِ
    إسْراءُ نَفْسٍ إلى أقصى مِنَ القُبَلِ

    لو أنَّ خَمْراً عَدَتْ عينيكِ ما سَكِرَتْ
    قصائدي بهما يوماً مِنَ الغَزَلِ

    أَكْبَرْتُ مَعْناكِ عَمَّا جَالَ في خَلَدي
    مِنَ الجلالِ لَهُ لمَّا تَصَوَّرَ لي

    غَيْبٌ بهِ آمَنَتْ رُوحي فجاذَبَها
    فَخَلَّفَتْ جَسَدي مِنْ بعدُ كالطَّلَلِ

    حَمَلْتُ آلامَهُ عُمْراً وسِرْتُ بهِ
    إلى حِماكِ بلا شكوى ولا كَسَلِ

    ياآيةَ الطّبِّ قد لاحَتْ بَوارِقُها
    فَفَرَّ عَنّي بها جيشٌ مِنَ العِلَلِ

    أنتِ الرَّجاءُ الذي ترنو بهِ ثقتي
    إلى الأماني بلا شَكٍّ ولا وَجَلِ

    حِبالُ سِحْرِكِ رَبُّ الخَلْقِ قَدَّرَها
    مَشْدودةً بعُرى الأرواحِ والمُقَلِ

    فَحَبَّذا نَظراتٌ فيكِ رَاقيةٌ
    كأنّها رُتَبُ التَّصْديقِ بالرُّسُلِ

    وحبَّذا تَرْجَماتُ الحُبِّ قاطِبةً
    وخيرُ أبرادِها المنسوجُ مِنْ عَمَلِ

    وحَبّذا جَنَّةٌ طافَ المحِبُّ بها
    وَجُوْعُهُ شارِدٌ فيها عَنِ الأُكُلِ

    14/3/2011م

      الوقت/التاريخ الآن هو 18/11/2017, 7:44 pm